الرئيسية / اهم التصنيفات / المرسوم (٣٥) بعيون الصناعيين مكرمة ودعم من السيد الرئيس للصناعة واللصناعيين
صناعة

المرسوم (٣٥) بعيون الصناعيين مكرمة ودعم من السيد الرئيس للصناعة واللصناعيين

الخبير السوري:

أكد ايمن مولوي خازن غرفة صناعة دمشق وريفها ان المرسوم رقم ٣٥ الصادر عن السيد الرئيس والمتعلق بإعفاءات اصحاب العمل من الفوائد والغرامات الناتجة عن تأخرهم في تسديد اشتراكات العمال هو مكرمة كبيرة من السيد الرئيس للصناعيين ولأصحاب العمل مبينا انهم كانوا قد طالبوا بعدة كتب ومذكرات تم رفعها الى وزارة العمل حول اصدار هكذا مرسوم والحمد لله صدر هذا المرسوم الذي أعفى أصحاب العمل المشتركين لدى التأمينات في المناطق التي تمت تحريرها منذ بداية عام ٢٠١٩ من الغرامات والفوائد كون المراسيم السابقة كانت قد انتهت قبل هذه الفترة والآن تم اعفاؤهم من الغرامات والفوائد اذا تم التسديد قبل نهاية العام ٢٠٢١
وأشار المولوي انه سيكون هناك تعليمات تنفيذية لهذا المرسوم وسيكون لنا مشاركة في وضع التعليمات التنفيذية التي ستصدر عن وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل مقدما شكرهم للوزارة ولكل العاملين فيها وللوزيرة التي كانت دائما تصدر قراراتها بالتشاركية معنا كأصحاب عمل لافتا الى ان هناك لجنة مختصة تنظر بطلبات وقف العمل مشكلة في الوزارة ولنا تمثيل فيها وتجتمع بصورة دورية وسيتم مناقشة هذا المرسوم المكرمة وسيتم وضع التعليمات التنفيذية اللازمة للاستفادة من هذا المرسوم ونشكر السيد الرئيس وكل العاملين في وزارة العمل
أكد الصناعي عاطف طيفور و أحد صناعيي منطقة القابون المتضررة ان الاعفاءات لأي تراكمات خلال فترة الحرب هي تعويض عادل للصناعي الذي تضرر وتوقف انتاجه، ودفعه للأمام ليتمكن من الاقلاع من جديد في ظل هذه الظروف الاقتصادية الصعبة.. بالاضافة الى انها حافز مهم لرفد الخزينة بكتلة نقدية مهمة كانت متوقفة ومجمدة، وحافز مهم لخروج المدخرات وتحريكها للتداول الاقتصادي ورفع نسبة الطلب على الليرات السورية..
من جهته الصناعي عماد قدسي من اصحاب المنشآت المتضررة من الحرب و التي كانت في منطقة القابون المحررة ، أكد ان المرسوم مهم جدا ونحن ننتظره منذ وقت طويل كونه يقدم دفعاً كبيراً للصناعيين ويشجعهم خاصة انني كنت من الناس الذين لا يرغبون الاقتراب من مؤسسة التأمينات نتيجة هذا الموضوع أملا ان يكون هناك مراسيم أخرى خلال العام القادم تخص الصناعة السورية وتخدمها وتلبي طموح الصناعيين وتعطيهم حافزاً للأمام بما يساهم في نمو الصناعة .

الثورة..