إيران تعلن استعدادها لإعادة تشغيل المعامل السورية

3

الخبير السوري:

قال سيد رضا فاطمي أمين، وزير الصناعة والمناجم والتجارة الإيراني، اليوم الأربعاء، إن الشركات الإيرانية على استعداد كامل لإعادة فتح المعامل المتوقفة في سوريا، وإنشاء صناعات مشتركة بين البلدين.

وذكرت وكالة مهر للأنباء، مساء اليوم الأربعاء، أن تصريحات الوزير الإيراني جاءت بعد قيامه بزيارة عدد من المصانع السورية في بلدة عدرا الصناعية، والتي تقع بضواحي دمشق.

وعزا فاطمي أمين الهدف من زيارته إلى المصانع السورية إلى أهمية تطوير العلاقات الاقتصادية بين الدولتين، وضرورة استكشاف الإمكانيات لدعم الصناعة السورية، وعلى رأسها صناعة النسيج وتطويرها، وهي الصناعة التي “ضاعت بسبب حرب الإرهابيين ضد سوريا”، على حد قوله.

وأكد الوزير الإيراني، فاطمي أمين، أن الشركات الإيرانية على استعداد تام لإعادة فتح المعامل المتوقفة في سوريا، وإنشاء صناعات مشتركة بين الجانبين.

وفي السياق نفسه، افتتح معرض المنتجات الإيرانية الثاني، أول أمس الإثنين، بمدينة المعارض بدمشق، بمشاركة 164 شركة تجارية وصناعية مختصة بالمعدات الطبية والأدوات الزراعية، ومعدات النفط والغاز والبتروكيماويات والأغذية والمنسوجات والسيارات.

وفي كلمة له خلال افتتاح المعرض قال وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السوري، محمد سامر الخليل، إن “التعاون السوري الإيراني لا يستهدف فقط التبادل التجاري وإنما التعاون تصديري لأسواق البلدين”.

وأضاف الخليل أن “معظم شركات البلدين تسعى إلى تعاون في مجال الاستثمار سواء بشكل مباشر أو عبر التعاون مع القطاعين العام أو الخاص”.

وتتنوع أجنحة المعرض الذي يستمر حتى الثالث من الشهر الجاري، بين تجهيزات المستشفيات والمعدات الطبية والدواء وصناعة البناء والهندسة المعمارية والزراعية والنفط والغاز والكيماويات ومعدات الشرطة والأمن والنظم المعلوماتية والماء والكهرباء والأبواب والنوافذ والمواد الغذائية والمصاعد وصناعة النسيج وتجهيزات المحال وسلسلة المتاجر والدراجات النارية وصناعة السيارات والبنوك والتأمين وصناعة الصلب والتجهيزات المنزلية.

التعليقات مغلقة.

[ جديد الخبير ]