الرئيسية / استثمار و أعمال / مشاريع عربية لدعم التحول الرقمي في سورية
تكنولوجيا حكومة الكترونية

مشاريع عربية لدعم التحول الرقمي في سورية

‏الخبير السوري:

أكد رئيس “الاتحاد العربي للتجارة الإلكترونية” محمد فرعون، يوم الخميس، وجود رجال أعمال ومستثمرين سيساهمون باستيراد كافة التكنولوجيا اللازمة لتجهيز بنية تحتية تناسب التحول الرقمي في سورية.

وأوضح فرعون لـ”الاقتصادي” على هامش مؤتمر الإعلان عن”المؤتمر الدولي للتحوّل الرقمي” الثالث في سورية، أن الاتحاد يسعى لإقامة العديد من المشاريع التي تدفع عجلة التحول الرقمي في سورية، منها المنصة العربية للتجارة الإلكترونية “سندباد”، وشركة الحوالات “عرب يونيون” لتكون إحدى قنوات الدفع الإلكتروني في سورية.

وأشار إلى ضرورة وجود تشريعات ولوائح ناظمة لعمل التحول الرقمي، مؤكداً أنه سيتم افتتاح المكتب الإقليمي للاتحاد في سورية قبل موعد انطلاق المؤتمر، مبيّناً أنه عند تشريع عمل الاتحاد في سورية سيبدأ تنفيذ مشاريعه الخاصة بالتحول الرقمي عبر شركات عربية مشتركة، وسيكون لها بصمة بدعم الاقتصاد السوري.

وقبل أيام، أعلنت “الهيئة الوطنية لخدمات الشبكة” عن حصول تطبيق “شركة موف ات المحدودة المسؤولية” على تصريح أولي، للعمل على خدمة النقل البري للركاب في سورية، وهي شركة أسهم محمد فرعون بتأسيسها.

ويستعدّ “الاتحاد العربي للتجارة الإلكترونية” لإطلاق أعمال “المؤتمر الدولي للتحوّل الرقمي” بين 9 – 11 نيسان الجاري، في “قصر المؤتمرات بدمشق”، بمشاركة الجهات المحلية والعربية والأجنبية التي تُعنى بالتحول الرقمي في سورية.

وأقيم “المؤتمر الدولي للتحول الرقمي” أول مرة في دولة الإمارات عام 2017، فيما أقيم المؤتمر بدورته الثانية في مصر عام 2018، ويتم التحضير حالياً لإقامة الدورة الثالثة منه بدمشق.

وتأسس “الاتحاد العربي للتجارة الإلكترونية” في مايو (أيار) 2016 بمصر، وهو إحدى المنظمات المتخصصة والتابعة لـ”مجلس الوحدة الاقتصادية العربية” المنبثق عن “جامعة الدول العربية”.

ويهدف الاتحاد حسبما ذكر سابقاً ليكون شريكاً في بناء اقتصاد رقمي تنموي ومستدام في الوطن العربي، عبر خدمات رقمية ذكية، والوصول إلى تجارة إلكترونية عربية وفق المعايير العالمية.