الرئيسية / اهم التصنيفات / على ذمة اتحاد الفلاحين دراسة لدعم كافة المحاصيل الزراعية أسوة بالقمح..
زراعة 1

على ذمة اتحاد الفلاحين دراسة لدعم كافة المحاصيل الزراعية أسوة بالقمح..

الخبير السوري:

صرح رئيس اتحاد الفلاحين، أحمد الإبراهيم، لـ«الوطن»، بأن الارتفاع في أسعار مدخلات الإنتاج طال كافة الزراعات، ولذلك يجري العمل على دراسة كافة تكاليف الإنتاج، إذ وعدتنا الحكومة بأن يتم دعم كافة المحاصيل.
وأضاف «أسوةً بما حصل في موضوع القمح هذا الموسم، إذ تم رفع السعر من 200 إلى 400 ليرة، تجري حالياً دراسة لرفع أسعار محاصيل أخرى كالقطن، ودراسة لتقديم دعم مادي على وحدة المساحة، كل هكتار، لمحاصيل العدس والحمص والكمون وغيره، أما بالنسبة لبقية المحاصيل، فتدرس طرق تقديم الدعم المادي مثل الأشجار المثمرة كالتفاح والحمضيات، وهو ما كان موجود سابقاً في العام 2012، وحالياً تدرس إمكانية إعادة تفعيله».
وردّ رئيس الاتحاد على شكاوى العاملين بالزراعات المحمية (البيوت البلاستيكية)، لجهة ارتفاع تكاليف الإنتاج بشكل كبير، بأننا لا نعتمد بشكل رئيس على الزراعات المحمية في استهلاك المنتجات الزراعية، وإنما على الزراعات المكشوفة، وهي بمساحات واسعة في سورية.
واشتكى عاملون في الزراعات المحمية حول ارتفاع تكاليف الإنتاج لديهم نتيجة الارتفاع الكبير في أسعار المواد الأولية الداخلة في الإنتاج، ومنها مثلاً بكرة البلاستيك، والتي كانت تكلف سابقاً حوالي 60 ألف ليرة، وحالياً وصل سعرها لقرابة 600 ألف ليرة، وهو ما يشير إلى إمكانية حصول ارتفاع موازٍ في أسعار المنتجات الزراعية المحمية في الفترات القادمة، فيما اعتبر الإبراهيم بأننا لن نصل إلى هذه المرحلة من الارتفاع بالأسعار.

المصدر : الوطن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*