أخبار عاجلة
الرئيسية / استثمار و أعمال / أكبر تظاهرة اقتصادية “سورية- إيرانية” ستشهدها دمشق
وزير

أكبر تظاهرة اقتصادية “سورية- إيرانية” ستشهدها دمشق

‏الخبير السوري:

بحث وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية الدكتور “محمد سامر الخليل” مع السفير الإيراني بدمشق “مهدي سبحاني” اليوم ترتيبات إقامة معرض المنتجات الإيرانية الثاني بدمشق. خلال الفترة ما بين الـ 29 من تشرين الثاني والـ 3 من كانون الأول وجدول الأعمال والنشاطات والفعاليات المرافقة للمعرض.

كما ناقش الجانبان خلال الاجتماع الذي عقد في مبنى وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية الفعاليات المرافقة للمعرض. حيث سيتم عقد اجتماعات اللجنة التجارية المشتركة بمقر وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية. واللجنة الصناعية المشتركة بمقر وزارة الصناعة. وعقد ملتقى الفرص الاستثمارية ولقاءات رسمية بين الوفد الإيراني وعدد من الوزارات والجهات السورية.

وأشار الجانبان إلى أن المعرض يعد أكبر تظاهرة اقتصادية مشتركة سورية إيرانية. من حيث عدد المشاركات التي تصل إلى 164 شركة تجارية وصناعية إلى جانب 70 شخصاً من جهات حكومية وقطاع خاص. إضافة إلى كونه فرصة للقاء رجال الأعمال السوريين والإيرانيين وبحث أفضل السبل لتعزيز التعاون المشترك.

وتجدر الإشارة إلى أن المعرض يأتي في إطار متابعة تنفيذ مذكرة التفاهم للتعاون في مجال المعارض الموقعة في ختام اجتماعات الدورة الرابعة عشرة للجنة المشتركة السورية الإيرانية. ويقام على مساحة 4590 متراً مربعاً وسيشهد عرض العديد من المجموعات السلعية. التي تشمل المعدات الطبية ومواد الإنشاء والبناء والتصاميم المعمارية والأدوات الزراعية ومعدات النفط والغاز والبتروكيمياويات. إضافة إلى الأغذية والمنسوجات والسيارات وغيرها في مجال الاقتصاد.