وزير السياحة يكشف عن نقلة جديدة بجزيرة أرواد..الموعد في آب القادم

الخبير السوري:

عقد وزير السياحة محمد رامي مرتيني  خلال زيارة عمل أمس إلى محافظة طرطوس، اجتماعاً تتبعياً للواقع السياحي في المحافظة مع المحافظ فراس أحمد حامد، بحضور معاون وزير السياحة غياث فراح وأمين عام المحافظة ومدير عام الشركة السورية للنقل و السياحة وأعضاء المكتب التنفيذي لقطاعات السياحة والمدن والبلدان ورئيس مجلس مدينة طرطوس و رئيسة بلدة ارواد.

وتمحور الاجتماع حول مناقشة مقترحات خطة تطوير الواقع السياحي و الخدمي لجزيرة أرواد و تأمين التمويل اللازم لذلك .

كما تمت مناقشة مشاريع السياحة الشعبية في مدينة طرطوس (الكرنك بقسميه الشرقي والغربي) و الموقع A لاسيما بما يتعلق بمدد الإشغال وإمكانية زيادة عدد الكبائن الخشبية لزيادة الطاقة الاستيعابية نتيجة الحاجة المتزايدة على هذه المشاريع.

وأوضح وزير السياحة في تصريحه للصحفيين أن هذه الزيارة تأتي تحضيراً لافتتاح عدد من المشاريع السياحية، وإطلاق مشروع مسار أرواد السياحي الثقافي بداية شهر آب المقبل كخطوة أولى لتطوير الجزيرة وتحسين واقعها التنموي والخدمي والسياحي بالتعاون مع الجهات المعنية.

وأكد اهتمام وزارة السياحة بالشواطئ الشعبية والمخفّضة التكاليف، والعمل الجاري لزيادة الطاقة الاستيعابية لها بالتنسيق مع مجلس مدينة طرطوس نظراً للإقبال المتزايد عليها.

بدوره المحافظ أشار إلى التطور الذي شهده القطاع السياحي في محافظة طرطوس مؤكداً حرص المحافظة على الاستمرار بتقديم الدعم والتسهيلات المطلوبة نظرا لأهمية هذا القطاع اقتصادياً وتنموياً.

كما حضر الاجتماع مديرو السياحة والكهرباء والاتصالات والآثار والمعنيون من مجلس مدينة طرطوس ووزارة السياحة.

هذا و اطلع الوزير على أعمال إنجاز مشروع شاطئ الكرنك الشرقي الذي سيوضع في الخدمة بداية شهر آب المقبل.

التعليقات مغلقة.

[ جديد الخبير ]