استئناف القرض الشخصي من «التجاري» في ١٥ الشهر الجاري..والعدد محدد شهرياً بما يتوافق مع طاقة كل فرع

الخبير السوري:
يستأنف المصرف التجاري السوري استلام الطلبات الجديدة للقرض الشخصي خلال أيام قليلة بعد توقف دام لحوالي الشهر.

ووفق تأكيد مدير عام المصرف الدكتور علي يوسف لصحيفة تشرين ” إبراهيم غيبور”، فإن الفروع المانحة ستبدأ باستلام طلبات الإقراض الجديدة من الراغبين بالحصول على القرض الشخصي بسقف ٢٥ و ٥٠ مليون ليرة في الخامس عشر من الشهر الجاري.

وفي وقت كثرت فيه التكهنات بأن المصرف أوقف منح القرض الشخصي لمتعامليه، فإن الدكتور يوسف أوضح أن سبب التريث باستلام طلبات جديدة هو إجراء تعديلات على برنامج الإقراض، منوهاً بأن الفروع كانت مستمرة بدراسة وتنفيذ الطلبات المستلمة قبل التريث.

وحسب مدير عام المصرف، فإن منح القرض الشخصي سيخضع خلال الفترة ما بعد البدء باستلام الطلبات الجديدة من المتعاملين لخطة إقراض تراعي الطاقة الاستيعابية لكل فرع من الفروع المانحة، وهذه الخطة ستعتمد على منح عدد محدد من القروض شهرياً في كل فرع، لافتاً إلى أن العدد سيختلف بين فرع وآخر، بمعنى أن ما يسري على المتعاملين العسكريين حالياً سيطبق على المدنيين لجهة تحديد عدد المقترضين كل شهر.

وهذه الخطة وفق تعبير الدكتور يوسف ستخلق حالة توازن بين إمكانات الفرع المانح وعدد القروض المراد معالجتها، وتالياً سيؤدي ذلك إلى التخفيف قدر الإمكان من حالة الضغط التي يشهدها المصرف نتيجة الإقبال الكبير على القرض الشخصي الذي يمنح بضوابط ميسرة.

وعن بقية المنتجات المصرفية، يؤكد مدير عام المصرف بأنها مستمرة باستثناء التريث المطبق حالياً على استلام طلبات جديدة لقروض الطاقة، مع الاستمرار بمعالجة وتنفيذ الطلبات القديمة.

التعليقات مغلقة.

[ جديد الخبير ]