أربيل تتيح للسوريين إمكانية تجديد إقاماتهم دون ضمان اجتماعي

الخبير السوري:

أكدت مصادر من مكاتب سياحية في أربيل أنه تم إبلاغهم شفهياً بقرار من وزارة الداخلية في إقليم كردستان العراق يتعلق بتجديد إقامات المواطنين السوريين.

وذكرت المكاتب أن القرار يسمح للسوريين بتجديد إقاماتهم في إقليم كردستان لمدة 6 أشهر لمن لا يمتلك ضماناً اجتماعياً.

وأوضحوا أن المقصود بعدم امتلاك الضمان الاجتماعي هم الأفراد الذين لا يستطيعون إثبات عملهم في شركات بشكل نظامي، أو أن أصحاب الشركات لم يقوموا بتسجيلهم في نظام الضمان الاجتماعي.

وأشاروا  وفقاً لموقع “أثر” إلى أنه قد يُسمح لهؤلاء بتجديد إقاماتهم مرة أخرى بعد انتهاء المدة المحددة، أو قد يتعرضون للترحيل.

وأفادت المكاتب أن تكلفة تجديد الإقامة لمدة 6 أشهر تتراوح بين 600 و700 دولار، مقارنةً بسعر سابق يتراوح بين 450 و500 دولار لنفس المدة.

يُذكر أنه في شهر أبريل الماضي، تم وقف إصدار تأشيرات الدخول إلى الإقليم لحاملي جوازات السفر السورية أو الجوازات السورية المؤقتة، مع استثناء أولئك الذين يحملون إقامات في الولايات المتحدة أو كندا أو الدول الأوروبية. هؤلاء يمكنهم الحصول على تأشيرة سياحية لمدة 30 يوماً، ولكن لا يمكنهم الحصول على إقامة دائمة.

وأوضحت المكاتب السياحية في أربيل لموقع “أثر” أنه بالنسبة للسوريين الذين دخلوا إقليم كردستان بجوازات سفر سورية قبل 29 مارس 2024، فإنه لا يحق لهم الحصول على إقامة وعليهم مغادرة الإقليم قبل انتهاء مدة التأشيرة. وأشاروا إلى أن تجديد الإقامات للسوريين الموجودين داخل الإقليم لا يزال متاحاً، ولكن هناك تحديثات على الموقع الإلكتروني الخاص بدائرة الإقامة، مما تسبب في بعض التأخير في عملية التجديد.

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.

[ جديد الخبير ]