وزير التربية يكشف اسباب اعفاء مدير تربية دمشق

الخبير السوري:
كشف وزير التربية الدكتور محمد عامر مارديني عن أسباب إعفاء مدير تربية دمشق، مؤكداً في تصريح نقله موقع البعث ميديا أن الإعفاء جاء نتيجة مخالفة التعليمات الامتحانية في عدة مراكز بدمشق، موضحاً أنه من خلال المتابعة للعملية الامتحانية تبين وجود فوضى وعدم انضباط والتزام بالتعليمات الامتحانية في بعض المراكز.

ولفت وزير التربية إلى أن الوزارة لن تتهاون أو تتردد في اتخاذ أي قرار بحق كل من يتسبب في التشويش و خرق التعليمات الامتحانية.

واعتبر وزير التربية أن قانون 42 المتعلق بمخالفات الامتحانية نقلة مفصلية في مسار العملية الامتحانية، يحافظ على مكانة ومستوى الشهادة السورية محلياً وعربياً ودولياً ،كما يسهم في تصويب حالات الخلل التي يمكن أن تمارس أثناء امتحانات الشهادات العامة، من خلال عقوبات جزائية بحق كل من يقوم من غير التلاميذ والطلاب بالأفعال التي تشكل مخالفة للتعليمات الامتحانية وأعمال التصحيح والتنتيج أو بالتدخل أو المساهمة فيها.

وكانت صحيفة الوطن كشفت في وقت سابق من اليوم عن ضبط شبكة واسعة من الأشخاص، منهم من يعمل في قطاع التربية، ومنهم خارج القطاع بشبهة التزوير في مجريات الأعمال الامتحانية في دمشق وريفها وغيرها من المحافظات.

وبينت الصحيفة بحسب مصدر خاص لم تسمه ان المجموعة لم تتمكن من تحقيق أهدافها، حيث تم ضبطها في الوقت المناسب.

واكدت الصحيفة توقيف مدير تربية دمشق وعدد من العاملين المشتبه بهم، مبينةً ان التحقيقات مستمرة لمعرفة كل أطراف هذه المجموعة ومدى ثبوت الأفعال المشتبه بها بحقهم لتقديمهم إلى القضاء لينالوا الجزاء العادل وفق القانون ٤٢ الذي جرم كل من يسيء للعملية الامتحانية من غير الطلاب في حال ثبوتها بعقوبات تصل إلى السجن ل١٥ سنة.

يشار إلى أن وزير التربية أصدر اليوم قراراً بإعفاء مدير تربية دمشق سليمان يونس وتكليف الدكتور عبد الحكيم الحماد لتسيير أمور المديرية، علما أن الدكتور الحماد هو مدير التخطيط والتعاون الدولي في وزارة التربية.

التعليقات مغلقة.

[ جديد الخبير ]