شحن 110 برادات من سورية  إلى دول الخليج في أسبوع

الخبير السوري:

تشهد أسعار الفواكه الصيفية ارتفاعًا ملحوظًا يتجاوز قدرة العديد من المواطنين على شرائها، حيث وصل سعر كيلو المشمش إلى 35 ألف ليرة، والخوخ إلى 30 ليرة، والكرز إلى 50 ألف ليرة.

جاءت هذه الزيادات في السعر متزامنة مع تصريحات صادرة عن رئاسة مجلس الوزراء تطالب بضرورة تبني سياسة محددة لتصدير المنتجات الفائضة لتحقيق التوازن في السوق المحلية وزيادة الإنتاج وتوفير فرص عمل وتحسين الخدمات وتعزيز التنمية الاقتصادية.

خلال الأسبوع الماضي، تم تصدير حوالي 110 برادات من الخضروات والفواكه من دمشق، تضمنت البرادات فواكه مثل البرتقال والبندورة والخس، وتوجهت هذه الشحنات إلى دول مثل السعودية والإمارات والبحرين والكويت وقطر وعمان.

من جانبه، أوضح مدير سوق الهال، وليد العايش، أن الأسعار في سوق الهال تظل منخفضة ولم تشهد ارتفاعات غير مبررة، حيث وصل سعر كيلو الكرز إلى 25 ألف ليرة فقط، والدراق يتراوح بين 7 و15 ألف ليرة، والخوخ بين 6 و10 آلاف ليرة.

وأشار إلى أن موسم التصدير لم يبدأ بعد بشكل فعلي، ولا يوجد فائض كبير في السوق حاليًا، معبرًا عن عدم تشجيعه للتصدير بسبب تأثيره السلبي على الأسعار.

من ناحية أخرى، أكد أمين سر جمعية حماية المستهلك، عبد الرزاق حبزه، أهمية التصدير للاقتصاد الوطني ولكن بتحديد كميات مناسبة للتصدير.

دعا الحكومة إلى دعم المنتجين الزراعيين وتوفير البذور والأسمدة والمعدات الزراعية وتنفيذ خطة زراعية فعالة.

وأشار إلى ضرورة تحسين جودة المنتجات المصدرة للتنافس في الأسواق العالمية.

على الرغم من ذلك، أشار حبزه إلى أن ارتفاع الأسعار في الأسواق المحلية يعود جزئيًا إلى التصدير، إذ يتم تصدير المنتجات الجيدة، في حين تباع المنتجات ذات الجودة الأقل في السوق المحلية، مما يؤدي إلى ندرة العرض وارتفاع الأسعار.

دعا إلى ضرورة معالجة هذه المشكلة من خلال دعم الإنتاج المحلي وتنظيم عمليات التصدير بشكل أفضل.

التعليقات مغلقة.

[ جديد الخبير ]