أخبار عاجلة
الرئيسية / اهم التصنيفات / 150 ألف أسرة يعيلها القطاع السياحي.. وزير السياحة: نخطط لـ 100 ألف فرصة عمل حتى 2030
وزير السياحة

150 ألف أسرة يعيلها القطاع السياحي.. وزير السياحة: نخطط لـ 100 ألف فرصة عمل حتى 2030

الخبير السوري:

أكد وزير السياحة م.محمد رامي رضوان مرتيني في مؤتمر صحفي عقده اليوم أن الوزارة أنجزت خطة القطاع السياحي 2019 – 2030 والتي تهدف لإعادة قطاع السياحة إلى ألقه وتشغيل أكثر من مئة ألف فرصة عمل خلال هذه السنوات ليكون قطاعاً تنموياً ومساهماً رئيساً في دعم الخزينة العامة للدولة وإعادة بناء الاقتصاد الوطني خاصة أن السياحة تستعيد عافيتها خلال هذه الفترة لتعود الى ما كانت عليه قبل بدء الحرب على سورية وتمتد خطة وزارة السياحة (2019 – 2030) ضمن المراحل الأربعة الواردة في برنامج سورية ما بعد الحرب وذلك ليكون قطاع السياحة مساهم رئيس في إعادة البناء الشامل لسورية كصناعة استراتيجية تساهم في تحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية والتنمية المحلية وتعزيز الصورة الحضارية لسورية.

وأكد أن 150 ألف أسرة تتم إعالتها من قبل القطاع السياحي بالرغم من الصعوبات التي تعترض عمل هذا القطاع وتوقع الوزير أن يصل عدد القادمين لعام 2030 إلى 965000 قادم، و25 ألف سائح، وأن يؤمن القطاع 109812 فرصة عمل، وأن يبلغ عدد الأسرة 100374، وعدد كراسي الإطعام 304559 كرسي.

وفيما يخص الاستثمار السياحي لفت مرتيني خلال لقائه مع الإعلاميين نتائج ملتقى الاستثمار السياحي للعام 2019 حيث تم توقيع 9 عقود من مشاريع الملتقى و/3/ مشاريع تم طرحها خارج الملتقى بكلفة استثمارية 303 مليار ل.س تؤمن من 4000 إلى 4500 فرصة عمل، مشيراً إلى أن الوزارة بطور التحضير لعقد ملتقى الاستثمار السياحي لعام 2022

وبين أن الوزارة لا تزال مستمرة بدراسة /41/ مشروعا بهدف معالجة تعثرها وإنجاز التوازن المالي العقدي لها، منها ما تم الانتهاء من إبرام وتصديق ملاحق عقودها، ومنها ما هو قيد الإنجاز، إلى جانب استعدادات الوزارة لإقامة ملتقى الاستثمار السياحي في العام القادم حيث سيتم خلاله طرح 40 مشروع للجهات العامة (وزارة السياحة، مجالس المدن والمنظمات الشعبية)من بينهم 8 فرص استثمارية كبرى.

وعلى صعيد السياحة الشعبية تحدث الوزير عن مشاريع التدخل الإيجابي للشركة السورية للنقل والسياحة والتي شملت توسيع مشروع لابلاج (الأكواخ الخشبية) في منطقة وادي قنديل وشاطئ مفتوح في مسبح الشعب في محافظة اللاذقية ، ومشروع شاطئ الكرنك وموقع في منطقة أبو عفصة بمحافظة طرطوس ،إلى جانب مشروع منتزه الجولان السياحي على سد المنطرة في محافظة القنيطرة. وكشف وزير السياحة عن نتائج أعمال فنادق وزارة السياحة حققت الفنادق العائدة بملكيتها لوزارة السياحة (داما روز – شيراتون دمشق – شهبا حلب – منتجع لاميرا) فقد حققت 30 مليار و وأرباح صافية 13 مليار و750 مليون ، كما بلغ إجمالي أرباح الشركة السورية للنقل والسياحة /3/ مليار ل.س ،في حين بلغت أرباح الشركة السورية العربية حوالي /1/ مليار ليرة سورية، كما حقق فندق الفورسيزن أرباح في عام 2019 اكثر من /3،3/ مليار ليرة سورية وفي عام 2020 اكثر من /11،2/ مليار

وفي إطار الرقابة المستمرة على المنشآت السياحية بين وزير السياحة أنه تم تنفيذ 1000 جولة رقابية تم خلالها تنظيم /755/ضبط و/346/ اغلاق بحق المنشآت السياحية المخالفة ، كما تم معالجة /307/ شكاوى أصولا كما أكد على توجهات وزارة السياحة لتطوير قطاع التعليم السياحي والفندقي وإعداد الكوادر المؤهلة والمدربة حيث تم خلال العام 2021 تطوير وتحديث /36/ مقرراً جديداً من مناهج التعليم في المعاهد التقانية للعلوم السياحية والفندقية والثانويات المهنية الفندقية ، كما تم افتتاح المعهد التقاني للعلوم السياحية والفندقية في ضاحية قدسيا بريف دمشق بطاقة استيعابية /600/طالب، وتجهيز وتأهيل المدرسة المهنية الفندقية في منطقة الوعر بحمص بسعة / 1000/ طالب، كما بلغ عدد الطلاب المقبولين للعام الدراسي 2021 (3500) طالبا وطالبة و / 1135/ من خريجي المدارس والمعاهد. مشيرا إلى إطلاق برنامج الإجازة في الإدارة السياحية والفندقية (BTHM) بالتعاون بين وزارة السياحة والجامعة الافتراضية السورية و هو برنامج علمي أكاديمي متخصص في الإدارة السياحية والفندقية، و يحدث لأول مرة في سورية .