الرئيسية / اهم التصنيفات / المصرف الدولي للتجارة والتمويل واجتماع نوعي لمسؤلي وموظفي الائتمان *
مصرف

المصرف الدولي للتجارة والتمويل واجتماع نوعي لمسؤلي وموظفي الائتمان *

**جليلاتي : التركيز على منح التسهيلات الائتمانية للمشاريع المتوسطة والصغيرة.

استمراراً لاستراتيجية النهوض بالمصرف الدولي للتجارة والتمويل والتي شهدت حراكا واضحا مع قدوم الإدارة الجديدة ، ومع تطلع المصرف إلى إمتلاك الأدوات والمنتجات المصرفية التي تمكنه من تلبية إحتياجات مختلف القطاعات الاقتصادية في سورية عبر توفير باقة مهمة ونوعية من التسهيلات الائتمانية المباشرة منها وغير المباشرة وبما يسهم في دفع عملية التنمية وتطوير الأعمال على اختلافها و بشكل يلبي مختلف الاحتياجات التمويلية للتجاروالصناعيين بفوائد وشروط مدروسة.
ولضمان تقديم الخدمات التمويلية بأفضل صورة ، فقد ترأس السيد فادي جليلاتي الرئيس التنفيذي للمصرف الدولي للتجارة والتمويل اجتماعاً نوعيا ًينطوي على الكثير من الأهمية والبعد الاستراتيجي في طريقة التفكير القائمة على توفير أفضل السبل التي من شأنها الوصول الى العملاء والزبائن بأفضل الخدمات التمويلية. وتجلى ذلك من خلال شمولية الاجتماع الذي ضم كبارالموظفين من نواب الرئيس التنفيذي والمدراء التنفيذين في إدارة الائتمان وموظفي الائتمان في جميع محافظات القطرالتي تتواجد فيها شبكة مهمة من الفروع التابعة للمصرف الدولي للتجارة والتمويل .
تم خلال الاجتماع مناقشة مجموعة من محاور العمل المصرفي على الصعيدين الفني والتنفيذي بما في ذلك تقييم نتائج أداء إدارة الائتمان لعام 2020 الى جانب مناقشة المستهدفات للعام 2021 وسبل تحقيقها مع تحديد نسب الانجاز المحققة كما في 30/06/2021 .
وتناول الاجتماع وبكثير من الشفافية مناقشة أسباب ومبررات الانحرافات في ضوء النتائج المحققة مقارنة مع المستهدفات، وتم الوقوف عند جميع المعوقات مع وضع الآليات المناسبة للمعالجة لضمان تعظيم المحفظة الائتمانية لدى المصرف.
و تم التأكيد من إدارة المصرف على ايلاء هذا الموضوع كل عناية وسيتم إجراء متابعة يومية لنتائج المحفظة كونها تشكل ركيزة أساسية في تحقيق وتعظيم إيرادات وأرباح المصرف على كافة المستويات .
هذا و شهد الاجتماع حواراً شفافاً بين الإدارة التنفيذية ومختلف موظفي إدارة الائتمان ، وبما يسهم في تطور العمل والارتقاء بخدمات المصرف التمويلية ، الى جانب مناقشة ظروف واحتياجات مراكز الائتمان اللوجستية ومعالجة كافة المعوقات والصعوبات التي تعترضهم .
فادي جليلاتي الرئيس التنفيذي للمصرف أكد خلال مجريات الاجتماع : أنه سيتم تقديم كل الدعم اللازم وصولاً إلى الهدف الرئيسي وهو الارتقاء بالخدمات التمويلية المقدمة لزبائن المصرف.
مركزا في حديثه : على أهمية الإرتقاء بالعمل لتلبية طموح عملاء المصرف وتحقيق أهدافه وشعاره بالسعي لراحة الزبائن وخدمتهم وبما يسهم في تحقيق نهضة حقيقية بالمصرف وصولاً للريادة في السوق المصرفي.
جليلاتي أكد أنّ المصرف الدولي للتجارة والتمويل يشكل قطباً مصرفياً مهماً في السوق السورية حيث استطاع أن يكون في مقدمة المصارف التجارية الخاصة في تحقيق الأرباح وجذب الودائع ، وهو معني اليوم بالاضلاع بعملية التنمية التي تتحرك سورية باتجاهها عبر دعم الانتاج وتحفيز الاستثمار وتوفير بيئة تمويلية ناضجة وقادرة على أن تكون محركا لكل ذلك عبر اتباع سياسات إقراضية وتمويلية مدروسة وقادرةعلى إصابة الأهداف التنموية