أخبار عاجلة
الرئيسية / استثمار و أعمال / دليل المصدر السوري للمنتجات والبضائع قيد الإعداد
صادرات

دليل المصدر السوري للمنتجات والبضائع قيد الإعداد

الخبير السوري:

تعمل هيئة دعم تنمية الإنتاج المحلي والصادرات على إعداد دليل المصدر السوري بهدف إيجاد خارطة تصديرية للمنتجات والبضائع السورية، من حيث التواجد وأرقام الهواتف والفاكس والأعداد المنتجة ونماذج تتضمن صور عن كافة المنتجات.

ويهدف الدليل حسب ثائر الفياض مدير عام الهيئة إلى سهولة التواصل بين المصدر والمستورد على أن يتم العرض على كافة المواقع والسفارات في الخارج للمستورد الأجنبي، كما يهدف الدليل لإلغاء حلقة الوسيط, والاتصال المباشر سيكون مع صاحب العلاقة وتضييق الحلقة وإلغاء التكاليف الزائدة والوصول للخارج بأقل التكاليف.

ولأن هناك دول كثيرة ليس لديها معلومات عن البضائع السورية فإن الدليل يساهم على الانتشار الأكبر والأوسع. وهنا تطرق الفياض إلى برامج الهيئة وعلى رأسها برنامج دائم لدعم المنشآت الصناعية بالاشتراك مع اتحاد غرف الصناعة السورية والمدن الصناعية يتضمن دعم الملابس الجاهزة بنسبة 9% والصناعات الغذائية بنسبة 7% وزيت الزيتون والخضار المصنعة والسجاد والصناعات الحرفية كل منها بنسبة 5%.

ويتم دعم الكهرباء وضريبة الدخل والتأمينات الاجتماعية بالنسب المذكورة، في وقت يتم حالياً العمل على زيادة المواد المدعومة، إضافة إلى برنامج المعارض الذي من المقرر المشاركة بـ20 معرض قسم منها ألغي بسبب الكورونا وآخر قيد الدراسة منها في القاهرة والصين وموسكو والجزائر وبغداد.

وهناك برنامج دعم مشاركة الاتحادات في المعارض بنسبة 50% مساحة و50% تجهيز لتخفيف التكلفة والترويج للبضائع وإنشاء عقود تصديرية في معرض دمشق الدولي العام الماضي، حيث تم دعم الصناعي بنسبة 10% من قيمة الصادرات ضمن شروط وضوابط لتشجيعه على تصدير بضائعه والتنافس في الأسواق الخارجية وتخفيف التكلفة، كما تم دعم الزراعي بنسبة 25% من قيمة الشحن من البضائع المصدرة للعراق ودول الخليج لتصريف المنتجات والمنافسة وتخفيف التكاليف.

وتحدث مدير الهيئة عن برنامج لدعم محصول العنب بشكل دائم حسب السعر وواقع الإنتاج في كل عام وبرنامج دعم المصابغ بنسبة 15 % من قيمة الفيول والمازوت والكهرباء لتخفيف التكاليف على المنتجات وبرنامج الاعتمادية بالتنسيق مع وزارة الزراعة، وكانت التجربة في العام الماضي على محصول الحمضيات، ومن الممكن التوسع في التجربة لتشمل محاصيل أخرى بهدف إيجاد مزارع نموذجية خاصة بالتصدير وضمن المواصفات العالمية من جهة السماد والمبيدات وغيرها وسيكون الدعم بحسب الأسعار والإنتاجية في كل عام.

هذا عدا برنامج دعم سعر الفائدة الذي تم إقراره في رئاسة مجلس الوزراء وإقرار 31 برنامج بين صناعي وزراعي لدعم القروض ويتم الدعم بنسبة 7% من قيمة الفائدة التي تستوفيها المصارف..البعث