أخبار عاجلة
الرئيسية / اهم التصنيفات / أعرق شركتي قطاع عام على طريق الدمج
صناعة

أعرق شركتي قطاع عام على طريق الدمج

الخبير السوري:

تدرس المؤسّسة العامة للصناعات الهندسية رؤية جديدة تتعلق بإعادة هيكلة كلّ من شركتي سيرونيكس وبردى بشركة واحدة تحت اسم مقترح (الشركة العامة للتجهيزات المنزلية) كونهما تشتركان في الهدف، حيث إنهما تمسان المستهلك، وتسعيان لتأمين المواد المنزلية، وذلك بغية تقوية إمكانياتهما المتعثرة المتمثلة في: العمال، الآلات، رأس المال، الأرض، وترميم النقص الحاصل في بعض المفاصل الإدارية، والفنية، والإنتاجية، وإعادة توزيع العمالة على الشركة التي سيتمّ إحداثها دون المساس بحقوق العمال، واستغلال الأماكن المتوفرة في الشركتين في نشاطات متنوعة.

وأوضح مدير عام المؤسسة المهندس أسعد وردة لـ “البعث” أنه سيتمّ العمل على تفعيل الصناعات التحضيرية كمعامل القوالب المعدنية، وحقن المنتجات البلاستيكية، والدارات الإلكترونية، والمفروشات الخشبية، والستيريو بور، وإنشاء صناعات للمكونات ذات حجم الأعمال الصغير كالورشات، والمنشآت الصغيرة، أو المتناهية الصغر، وحصر مراكز الخدمات المتوفرة في أنحاء القطر واستخدامها بطرق أكثر فعالية، ونظراً لعدم امتلاك شركتي بردى وسيرونيكس للإمكانيات المادية حالياً فقد أشار وردة إلى أنه قد يتمّ تطوير فكرة الدمج لتشمل الشركتين مع الشركة العامة لصناعة الكابلات بدمشق كونها تمتلك الإمكانيات المادية.

وتابع وردة: أما بالنسبة لشركة أخشاب اللاذقية فقد تمّ اقتراح تشكيل لجنة مشتركة لدراسة إنشاء شركة مشتركة تحدّد تسميتها لاحقاً بين وزارة الصناعة ممثلة بالمؤسسة من جهة، ووزارة الدفاع ممثلة بمؤسسة الصناعات التقانية من جهة ثانية، وذلك بهدف استغلال البنى التحتية، والموقع، والمساحة الواسعة لأراضي الشركة، ولوقف استنزاف الكتلة المالية الذي تمّ سابقاً على مدار 20 سنة مع عدم المساس بحقوق العاملين، والمحافظة على ملكية الأرض.

وفي سياق متصل، تمّ اقتراح النظر مجدداً بمشروع المرسوم السابق القاضي بحلّ الشركة العامة للكبريت، وإحداث الشركة العامة للطاقات المتجدّدة عوضاً عنها للاستفادة من البنية التحتية للشركة، والمساحة، ووقف هدر الكتلة المالية على مدار 20 سنة.

وتعاني الشركات التابعة للمؤسسة من مشكلة فوائد القروض السابقة المتفاقمة بشكل كبير، والتي تجعل تلك الشركات في حالة عجز دائم، وفي ظل سعيها لحل المشكلة تواصلت المؤسسة مؤخراً مع المصرفين التجاري السوري والصناعي، وتمّ التوصل إلى تسوية بإعفاء جزء من تلك الفوائد لشركات بردى والكبريت والإنشاءات المعدنية، كما يتمّ التفاوض معهما حالياً لإعفاء فوائد الشركة العامة للجرارات، وستقترح المؤسسة بهذا الصدد الاكتفاء بمطالبة الشركات التابعة بتسديد أصل المبالغ فقط..البعث