الرئيسية / اهم التصنيفات / شركة مشتركة بين وزارة السياحة ومجموعة قاطرجي لإقامة مشروع المدينة السياحي في حلب
حلب

شركة مشتركة بين وزارة السياحة ومجموعة قاطرجي لإقامة مشروع المدينة السياحي في حلب

الخبير السوري:

أطلقت وزارة السياحة السورية، وشركة مجموعة قاطرجي الدولية محدودة المسؤولية، شركة جديدة مشتركة بينهما باسم ( شركة بيريه حلب المشتركة المساهمة المغفلة الخاصة ) وغايتها إقامة وإنشاء وتجهيز وتشغيل واستثمار مشروع مجمع المدينة السياحي ( على أرض المستشفى العسكري في حلب ) وذلك من فئة الخمسة نجوم دولية في مدينة حلب.

وأوضح قرار وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالمصادقة على النظام الأساسي لهذه الشركة، الصادر في 24 / 11 / 2020م، والمعلن عنه رسمياً في 8 نيسان 2021 الجاري، أوضح أن من أهداف هذه الشركة الجديدة المشتركة أيضاً المساهمة في تطوير القطاع السياحي والفندقي في سورية، وذلك وفق عقد التأسيس رقم / 193 / تاريخ 27 / 7 / 2020م والمصدق بقرار من المجلس الأعلى للسياحة رقم / 456 / تاريخ 15 / 7 / 2020م.

وأوضح قرار التصديق أن رأسمال هذه الشركة يصل إلى مليار ليرة سورية، وهو عبارة عن مقدمات نقدية وعينية ( مقدمات عينية من قبل وزارة السياحة تمثل قيمة الأرض وتبلغ / 360 / مليون ليرة سورية، ومقدمات نقدية من قبل شركة مجموعة قاطرجي الدولية المحدودة المسؤولية، وتبلغ / 640 / مليون ليرة سورية ) وهو موزع على / 10 / ملايين سهم اسمي قيمة كل سهم / 100 / ليرة سورية.

وبذلك تكون وزارة السياحة قد اكتتبت على / 3 / ملايين و / 600 / ألف سهم وبما يعادل 36% من نسبة الاكتتاب، فيما تكون شركة قاطرجي قد اكتتبت على / 6 /ملايين و / 400 /ألف سهم وبمعدل 64% من نسبة الاكتتاب.

وبيّن نظام الشركة بأن هذه الأسهم ترقّم من رقم / 1 / إلى رقم / 10 / ملايين سهم.

وبيّن القرار أن مركز هذه الشركة الجديدة سيكون في محافظة حلب، ولكن سيكون مسموحاً لمجلس الإدارة أن يفتتح فروعاً ومستودعات ومكاتب ويعين ممثلين للشركة داخل سورية وخارجها.

أما مدة هذه الشركة فقد جرى تحديدها بخمسين عاماً قابلة للتمديد بشروطٍ أوضحها القرار.

ويحق لشركة / بيريه حلب / في سبيل تحقيق غاياتها المشاركة مع الغير في تأسيس مشاريع وشركات مساهمة أو محدودة المسؤولية تمارس كافة النشاطات المسموح بها قانونياً، وتمثيل الشركات والوكالات العربية والأجنبية وتملك البراءات والامتيازات، والماركات المسجلة وسواها من الحقوق وتأجيرها وتملّك الآليات والأراضي والعقارات والشاحنات والمعدات الثقيلة والخفيفة لتحقيق غايتها، والحصول على الرخص اللازمة للقيام بعملها والحصول على أية حقوق أو امتيازات من شأنها تحقيق غايات الشركة .

الإدراج في البورصة

النظام الأساسي للشركة أجاز لها إدراج أسناد القرض، وتداول أسهمها في سوق دمشق للأوراق المالية وأن يتم تداولها من خلاله وفقاً للتعليمات والأنظمة الصادرة عن هيئة الأوراق والأسواق المالية السورية بهذا الخصوص.

إدارة الشركة

سوف يتولى إدارة هذه الشركة مجلس إدارة مؤلّف من 7 أعضاء، بحيث تُسمي وزارة السياحة ثلاثة أشخاص، ومجموعة قاطرجي أربعة أشخاص.

مخاض المشروع

وكانت وزارة السياحة قد طرحت في عام 2018 فرصة استثمارية وصفتها بالكبرى وذلك عندما طرحت موقع مجمع (مدينة) السياحي في حلب للاستثمار، وقد روّجت له بالقول بأن هذا المشروع وبإطلالته البانورامية على مدينة حلب وموقعه المتميز والجاذب، يشكل فرصة استثمارية كبرى وفق نظام استثمار شركة مشتركة..

موقع مجمع (مدينة) السياحي في حلب طرحته وزارة السياحة للاستثمار وأعلنت عن استدراج عروض لاستثماره بإقامة مجمع سياحي متكامل ومتعدد الاستخدامات سياحيا كفندق من سوية 5 نجوم، مركز مؤتمرات، مطاعم متنوعة من سوية 4-5 نجوم، شقق فندقية، إضافة لاستخدامات علاجية، ترفيهية، ثقافية، تجارية، رياضية، بيئية ويوفر الموقع مناخ بيئي صيفي جذاب من خلال المناطق الخضراء والحدائق والمساحات المفتوحة إضافة إلى وجود مواقف سيارات بمعايير عالمية، وحددت الوزارة آخر موعد لتلقي العروض المتكاملة لاستثماره بتاريخ 29 تموز 2018 حيث يمثّل المشروع الممتد على مساحة 74000م2 معلماً سياحياً حضارياً بطابعه العمراني المميّز وبيئته الأخّاذة وخدماته الراقية بِما يعكس الصورة الحضارية لمدينة حلب العريقة ويساهم في زيادة السعة الإيوائية السياحية وتوليد فرص العمل وتحقيق العائدات المالية.

وكانت وزارة السياحة قد صدقت في الشهر السابع من عام 2020 الماضي على عقود 6 مشاريع سياحية بقيمة استثمارية تقارب 320 مليار ليرة سورية تؤمن 2000 فرصة عمل لخريجي المعاهد السياحية والفندقية والاختصاصات الأخرى، وكان من بين هذه المشاريع “مشروع مجمع المدينة السياحي في حلب . سيريا ستيبس – علي محمود جديد