أخبار عاجلة
الرئيسية / أسواق / الكهرباء متّهم والتهريب أيضاً..مدير المخابز يوضح أسباب أزمة الخبز..
خبز

الكهرباء متّهم والتهريب أيضاً..مدير المخابز يوضح أسباب أزمة الخبز..

الخبير السوري:

أوضح مدير عام المؤسسة السورية للمخابز، زياد هزاع، أن سبب الازدحام الحاصل مؤخراً على الأفران يرجع إلى عدة أسباب صدف وأن اجتمعت في وقت واحد، منها توقف بعض مخابز القطاع الخاص عن العمل نتيجة أعمال الصيانة واستجرار الدقيق بطرق غير مشروعة من قبل بعض آخر، وبالتالي التوجه للمخابز العاملة الأخرى مما شكل ازدحاماً أكبر عليها، أضف إلى تلك العوامل، اعتماد بعض المطاحن على القمح القاسي مما يؤدي إلى توقف بعض الخطوط نتيجة واقع الكهرباء وتذبذبها، مؤكداً أن التوريدات “جيدة جداً” وقد يحصل بعض التأخير في وصولها إلى المخابز ولكن هذا لا يعني انقطاعاً دائماً بالتوريد.

وأضاف هزاع: “لا توجد أزمة خبز بالبلاد، وجميع مستلزمات صناعة رغيف الخبز متوفرة، إلا أن هناك ازدحام أمام الأفران للأسباب التي ذُكرت سابقاً، ومع هذا فأن الوضع اليوم أفضل من أمس وسيتحسن غداً بشكل أكبر وملحوظ”، متسائلاً: “لو أن هناك أزمة خبز حقاً فمن أين يحصل الناس على المادة؟”.

وعن الإجراءات المُتخذة لتخفيف الازدحام الحاصل، نوه هزاع إلى هناك عدة أمور يتم العمل عليها من خلال الاتفاق مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك لإعادة تشغيل المخابز الخاصة المتوقفة لتقديم تسهيلاتها وسد الطلب المتزايد، إضافة إلى رفع الطاقة الإنتاجية للمطاحن والتشدد في مراقبة الاستجرار غير المشروع للدقيق، مستبعداً مقترح استلام الخبز عبر البطاقة كل ٤٨ ساعة.

شام إف أم