الرئيسية / أسواق / إرسال 40 شاحنة محملة بمختلف السلع الأساسية إلى دير الزور وعشرات أخرى قيد التجهيز
..
..

إرسال 40 شاحنة محملة بمختلف السلع الأساسية إلى دير الزور وعشرات أخرى قيد التجهيز

 

دعا وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك الدكتور عبد الله الغربي إلى البدء مباشرة بتفعيل عمل فروع المؤسسات والإدارات والشركات التابعة للوزارة بدير الزور، والعمل على تقييم الأضرار والخسائر، وإعداد دراسة دقيقة حول تكلفة إعادة ترميم ما دمرته يد داعش الإرهابية، مشددا خلال  اجتماعه مع مديري المؤسسات والشركات والإدارات التابعة للوزارة أمس على ضرورة استنفار جميع الطاقات من أجل  تخفيف المعاناة التي تعرض لها أبناء المحافظة، مشيرا إلى الاستمرار بإرسال الشاحنات المحملة بالخضار والفواكه ومختلف أنواع المواد الغذائية بمعدل قافلتين أسبوعياً إلى دير الزور، لافتا إلى أنه يتم نقل جميع السلع والمواد بشاحنات براد حفاظا على السلع المنقولة لحين بيعها، مؤكدا على القيام  بأعمال ترميم وتأهيل خطوط  التشغيل والإنتاج بالمخابز والمطاحن العامة، وإرسال المخبز المتنقل إلى محافظة دير الزور لتغطية احتياجات المحافظة من مادة الخبز، والعمل على إعادة تأهيل صالات ومنافذ بيع المؤسسة السورية للتجارة التي طالتها يد الإرهاب والإجرام وذلك حسب الأولوية والحاجة، موعزا إلى عودة جميع العاملين المفرزين إلى مؤسساتهم وشركاتهم وإداراتهم بدير الزور.

من جهته بين المدير العام للمؤسسة السورية للتجارة عمار محمد الإجراءات التي قامت بها السورية للتجارة، إذ أرسلت ما يزيد عن أربعين شاحنة محملة بمختلف السلع من خضروات ومواد غذائية متنوعة، وأنه يتم حالياً تجهيز العشرات من الشاحنات الأخرى والمحملة بنفس السلع، كما تم الإيعاز إلى فرع السورية للتجارة بدير الزور لإعداد دراسة حول واقع صالاتها ومنافذ بيعها والسبل الكفيلة لترميمها وإعادة تشغيلها وطرح مختلف السلع الغذائية والاستهلاكية في الصالات التي هي ضمن الخدمة لبيعها للأخوة المواطنين.

بدوره  المدير العام للشركة العامة للمخابز بشر السقا أوضح أنه تم إرسال الكميات اللازمة من الطحين والخميرة والملح لفرع مخابز دير الزور لتأمين حاجة مخبز الدير الذي يقوم حالياً بالإنتاج وتوفير الخبز وسيتم العمل على تشغيل الخط الثالث من مخبز دير الزور الثاني الذي كان خارج السيطرة بفعل عصابات داعش الإرهابية وسيتم إصلاح وترميم الخطين الأول والثاني المدمرين بالمخبز بالسرعة القصوى وتوفير المستلزمات اللازمة لإنتاج مادة الخبز.

وأشار المدير العام للشركة العامة للمطاحن مهند شاهين أنه تم التأكيد على فرع المطاحن بالمحافظة على تزويد المخابز بالطحين بشتى الوسائل وتقييم أضرار المطاحن العامة وسبل إعادة ترميمها، موضحاً انه يتم حالياً تأمين حاجة المحافظة من الطحين عن طريق مطحنة الشرف الخاصة والمتعاقدة مع الشركة العامة للمطاحن وسيجري العمل على زيادة طاقتها الإنتاجية. بينما أوضح المدير العام لمؤسسة الحبوب  يوسف قاسم أنه يتم تأمين القمح اللازم للمطاحن من مركزين متواجدين داخل المربع الأمني وهناك سبعة مراكز خارج السيطرة .

 محمد زكريا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*