الرئيسية / بورصة / مؤشر سوق دمشق يرتفع 96ر11 نقطة وقيمة التداولات 156ر39 مليون ليرة
بورصة

مؤشر سوق دمشق يرتفع 96ر11 نقطة وقيمة التداولات 156ر39 مليون ليرة

 

دمشق – الخبير السوري

ارتفع مؤشر سوق دمشق للأوراق المالية بنتيجة جلسة تداولات اليوم 96ر11 نقطة عن الجلسة الماضية حيث أغلق على قيمة 54ر2941 نقطة وبنسبة تغير موجبة قدرها 41ر0 بالمئة ومع حجم تداول قدره 109092 سهما موزعة على 108 صفقات بقيمة تداولات إجمالية بلغت 156ر39 مليون ليرة.

وشهدت الجلسة تداول أسهم 9 شركات ارتفع منها خمسة أسهم عن سعر إغلاق جلسة التداول السابقة وهي سهم بنك سورية الدولي الإسلامي بنسبة 24ر1 بالمئة وأغلق على سعر 11ر389 ليرة وسهم بنك البركة بنسبة 1ر0 بالمئة وأغلق على سعر 34ر541 ليرة وسهم بنك سورية والخليج بنسبة 06ر0 بالمئة وأغلق على سعر 41ر205 ليرات وسهم فرنسبنك بنسبة 96ر4 بالمئة وأغلق على سعر 73ر356 ليرة وسهم الشركة السورية الكويتية للتأمين بنسبة 04ر4 بالمئة وأغلق على سعر 58ر278 ليرة.

وعن سعر إغلاق جلسة التداول السابقة انخفضت أسهم ثلاث شركات وهي سهم بنك قطر الوطني بنسبة 12ر0 بالمئة وأغلق على سعر 07ر345 ليرة وسهم المصرف الدولي للتجارة والتمويل بنسبة 48ر0 بالمئة وأغلق على سعر 99ر342 ليرة وسهم شركة العقيلة للتأمين التكافلي بنسبة 94ر1 بالمئة وأغلق على سعر 50ر277 ليرة فيما لم يسجل سهم بنك الشام أي تعديل على سعره وأغلق مساويا لسعر إغلاق جلسة التداول السابقة.

وسجلت الجلسة تعديل السعر المرجعي لسهم الشركة المتحدة للتأمين من 50ر183 ليرة إلى 50ر192 ليرة نتيجة استيفاء الشروط الخاصة بالتعديل وفق أنظمة السوق.

وكانت جلسة التداول السابقة ليوم الخميس الماضي سجلت حجم تداول قدره 92776 سهما موزعة على 77 صفقة بقيمة تداولات إجمالية بلغت 180ر32 مليون ليرة وأغلق مؤشر السوق عند 58ر2929 ليرة.

 

وفي تصريح لمندوب سانا أوضح مدير الدراسات والاعلام في سوق دمشق للأوراق المالية أسامة حسن حول اسباب تذبذب مؤشر السوق خلال جلسات الشهر الحالي “أنه من الطبيعي أن يصعد المؤشر ويهبط خلال هذه الفترة من العام بعد النتائج الإيجابية التي حصدتها الشركات خلال النصف الأول من العام ما زاد من حركة الطلب على الأسهم وبالتالي زاد من قيم وأحجام التداولات حيث ارتفع المؤشر”.

 

وتابع أنه في هذه الفترة من العام يبتعد تأثير نتائج النصف الأول وحتى أن نتائج الربع الثالث للشركات ما زالت بعيدة قليلا ما يجعل إقبال المستثمرين ضعيفا على شراء الاسهم وبالتالي فإن المؤشر ظل يراوح بين 2900 و3000 نقطة لافتا إلى أنه يمكن أن يحدث تغيير على قيم وأحجام التداول والمؤشر أيضا مع صدور نتائج الربع الثالث للشركات خلال شهر تشرين الأول القادم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*